بالصور و الفيديو..12 موقفا يبرز تحضر و وعي الشعب الجزائري خلال المسيرات السلمية

لطالما عرف الشعب الجزائري بالاصرار و عدم التراجع و العناد و الروح الوطنية فهذه الاخيرة تميزه عن باقي الشعوب كونه يفعل المستحيل للحفاظ على وطنه و اكبر دليل على ذلك الوعي و التحضر الذي اظهره الجزائريون خلال المسيرات المليونية السلمية..نلخص فيما يلي بعضا من مواقفه المشرفة التي ابهر بها العالم في الفترة الحالية.

تجمع عدد كبير من المشاركين في المسيرة في وقت واحد كل جمعة في كل الولايات بعد الاتفاق على التوقيت مسبقا على وسائل التواصل الاجتماعي دون تعيين ممثل للشعب.

مشاركة كل فئات المجتمع في المسيرات السلمية

عريس يشارك في المسيرة يوم زفافه

الاب و ابنته

الرجال و زوجاتهم

مشاركة معظم القطاعات في المظاهرات السلمية

اتحاد الشرطة و الشعب في المسيرة لبناء وطن واحد

 

التقاء الشرطة و الشعب في نفس المكان بعد التظاهر للراحة و الاكل

توزيع الطعام و المياه للمتظاهرين

تذكر بعض الشعوب العربية العزيزة على قلب الجزاىريين و مساندتهم

دون نسيان الطالب اصيل بلالطة 

الطلاب بدورهم عبروا بطريقتهم الخاصة في المظاهرات 

تطوع مجموعة من الشبان لتقديم الاسعافات الاولية اذا احتاج الامر” اغماء, ارتفاع ضغط الدم…”

رفع لافتات ذات شعارات تحمل الكثير من الايجابية و الامل

المشاركة في تنظيف الشوارع بعد الانتهاء من المسيرة و حتى في الايام الاخرى

عدم التفريق بين افراد الشعب الجزائري الاصيل تحت شعار” لا للجهوية..معا لبناء وطن متحد”

 

 

 

 

شاركنا رأيك

شاهد ايضا