مبنى ذو طراز فاخر يتوسط وهران..ترى ما قصته؟

مبنى ذو طراز فاخر يتوسط وهران..ترى ما قصته؟

كاتدرائية وهران هي مبنى من تصميم المهندس المعماري البيرت بالو ، بنيت بين 1904م و 1913م وفتحت عام 1918م

 

بعد استقلال الجزائر تم اهمال هذه المبنى حتى عام 1984 تم تحويلها من طرف السلطات إلى مكتبة إقليمية، وأصبحت اليوم واحدة من أجمل المكتبات في مدينة وهران

تلفت هذه الكاتيدرائية انتباه الزائرين بهندستها الفريدة من نوعها، غير أن لا شيء يوحي بأن هذا المبنى تحول إلى مكتبة اليوم
تميز مبناها الخارحي باتساع سلالمها في شكل مدرجات مما يجعل من يمر بها يجلس لأخذ قسط من الراحة ويمتع نظره بجمالها الخارجي الخلاب مدخلها عبارة عن بوابة كبيرة ذات ارتفاع شاهق، وتزينها الأقواس المطلية باللون الأصفر، و عندما تلج إلى الداخل وترى جمالها الداخلي تشعر فعلا بأنك داخل كاتدرائية للمسيحيين.
حولت سلطات محافظة وهران الكاتدرائية إلى مكتبة عامة سنة 1996م و باتت مقصدا لطلبة الجامعة والأساتذة والباحثين لتحضير أبحاثهم الأكاديمية،ويقصدها حتى تلاميذ المرحلة الثانوية الذين هم على أهبة اجتياز شهادة البكالوريا، كما تشهد هذه المكتية في كل مرة تنظيم معارض وطنية ودولية خاصة بالكتاب يشارك فيها عدد معتبر من دور
ومنذ تحويلها ما تزال الكاتدرائية أداة جذب سياحي بامتياز بمدينة وهران، بالنظر إلى ما تستقطبه من سياح كل عام، خاصة في فصل الصيف
مكتبة وهران اوكتدرائية ساكري كور من اهم المعالم الأثرية البارزة في وهران الباهية

شاركنا رأيك في مبنى ذو طراز فاخر يتوسط وهران..ترى ما قصته؟

شاهد ايضا