جولة جميلة في تيقزيرت …. آثار رومانية تعانق طبيعة ساحرة تجذب الأنظار وتأسر القلوب

جولة جميلة في تيقزيرت …. آثار رومانية تعانق طبيعة ساحرة تجذب الأنظار وتأسر القلوب

تيقزيرت المدينة السياحية الخلابة مقصدا للسياح والمتنزهين الباحثين عن الراحة والاستجمام في ولاية تيزي وزو ، تقع بين مدينتي دلس و أزفون تستقطب عدد كبير من السياح من كل الأعمار لإحتوائها على شواطئ رائعة و آثار التي خلفتها مختلف الحضارات القديمة كالحضارة الرومانية

تعني كلمة تيقزيرت « جزيرة  » وكان اسمها في عصر الرومان  » ايومونيوم  » ،اسم فينيقي ، معنى اي جزيرة بالفينيقية

تزخر تيقزيرت بالعديد من آثارها المتنوعة التي خلفتها شتى الحضارات التي سجلت مرورها من هناك التي بنيت منذ قرون، هي أول محطة تثير إعجاب كل زائر لهذه المنطقة الهادئة

و لا يتوقف جمال بلدية تقزيرت عند آثارها الرومانية بل زرقة شواطئها حيث نجد مظلات الشاطئ التي تبعث منها  ألوان متعددة جعلتها مركزا سياحيا مزدهرا، حيث تستقطب الملايين من السياح خلال موسم الاصطياف، ففيها يشعر الإنسان بالراحة بعد تعب يوم كامل أو سنة من الضغط بسبب العمل

أما ميناء تيقزيرت أضحى من اول وجهات السياح حيث يبعث راحة و طمأنينة في النفوس ، تزينه قوارب الصيادون الذين بدورهم نجدهم جالسون حاضرين للخروج الى الصيد و المطاعم التي تنبعث منها رائحة السمك الطازج و يتسابقون فيما بينهم لاستقطاب الزائرين للأكل


شاركنا رأيك في جولة جميلة في تيقزيرت …. آثار رومانية تعانق طبيعة ساحرة تجذب الأنظار وتأسر القلوب

شاهد ايضا