وزارتا الفلاحة والصحة توقعان اتفاقية لحماية عمال القطاع الفلاحي و فروعه من الأمراض المهنية

وزارتا الفلاحة والصحة توقعان اتفاقية لحماية عمال القطاع الفلاحي و فروعه من الأمراض المهنية

الجزائر – وقعت وزارة الفلاحة و التنمية الريفية و الصيد البحري، يوم الخميس بالجزائر العاصمة، على اتفاقية إطار في مجال طب العمل مع وزارة الصحة و السكان و إصلاح المستشفيات لحماية عمال و مهنيي القطاع من الأخطار الصحية المرتبطة بمختلف نشاطات القطاع الفلاحي والصيد البحري.

و في تصريح له عقب ابرام الاتفاقية من طرف الأمناء العامون لكلا القطاعين بمقر وزارة الفلاحة ، اعتبر وزير الفلاحة و التنمية الريفية و الصيد البحري، السيد شريف عماري، “أن الاتفاقية تعد مكسبا لموظفي و مهنيو القطاع عبر كل القطر الوطني حيث ستسمح بتدعيم التغطية الصحية لكافة النشاطات المرتبطة بالفلاحة وقطاع الغابات وتربية الحيوانات و تربية المائيات” في نفس السياق، أكد وزير الصحة و السكان و اصلاح المستشفيات، السيد محمد ميراوي ان “تطبيق نص الاتفاقية سيسمح  بحماية عمال و مهنيو القطاع الفلاحي و قطاعته الفرعية من الأمراض المزمنة و الأمراض المهنية”  

و تهدف هذه الاتفاقية، التي تخص 40 ألف عامل في مجال الفلاحة و التنمية الريفية و الغابات و الصيد البحري،الى حماية العمال من الأخطار التي يمكن ان تنجر عن الحوادث و الأمراض المهنية و من كل ضرر يلحق بصحتهم بسبب النشاطات المهنية الممارسة، لا سيما ان القطاع يعرف تحولات كبيرة منها الاستعمال المتزايد للعناصر البيولوجية الجديدة و المواد الكيمائية و الأسمدة و مواد الصحة النباتية التي تؤثر  سلبا على الحالة الصحية  للناشطين في هذا القطاع.

كما تنص على وضع عمال القطاع و الابقاء عليهم في مناصب عمل تتناسب مع قدراتهم البدنية و النفسية، كما تهدف الاتفاقية الى التقليص من حالات العجز بسبب مرض مهني أو حوادث العمل.  

و تحدد الاتفاقية أيضا نطاق التعاون و تبادل المعلومات في مجال الأخطار المهنية و تأدية الخدمات بين الطرفين في مجال طب العمل و تهدف الى امتلاك مؤشرات موثوقة عن حالة الصحة و  الأخطار في أوساط العمل.

وبموجب الاتفاقية  يقوم الطرفان على التعاون في عدة مجالات منها تعليم و تعيين الأخطار المهنية على مستوى المؤسسات و الهياكل و المستثمرات التابعة للوزارة المكلفة بالفلاحة، المراقبة الطبية للعمال المعنيين عن طريق القيام بفحوصات عيادية و بيولوجية و عن طريق الأشعة عند الحاجة و إعلام و تحسيس العمال بالمخاطر المهنية المرتبطة بنشاطهم و تلقيح فئات العمال المعنية بالبرنامج الوطني للتلقيح في الوسط المهني.

وتنص الاتفاقية على وضع و تسيير نظام للإعلام حول حوادث العمل و الأمراض المهنية و الأمراض ذات الطابع المهني التي تحدث في القطاع الفلاحي و قطاعاته الفرعية الغابات و الصيد البحري.

كما تنص على انجاز بصفة مشتركة تحقيقات و دراسات حول الصحة و الوقاية من الأخطار المهنية.

و بحسب بيان الوزارة، تتفرع الاتفاقية محليا الى مخطط عملياتي يكون موضوع اتفاقيات تربط المؤسسة و /أو الهيئة المستخدمة تحت اشراف مديرية المصالح الفلاحية للولاية و المديرية العامة للغابات و المديرية العامة للصيد البحري ، و تربية المائيات و مؤسسة الصحة العمومية تحت اشراف مديرية الصحة للولاية طبقا لأحكام القانون المتعلق بتنظيم طب العمل .

و يتم إعداد الاتفاقيات على المستوى المحلي حسب الاتفاقية النموذجية المنصوص عليها في البيان الوزاري المشترك المؤرخ سنة 1995 .

اما على المستوى المركزي، يعين الطرفان أعضاء لجنة اشراف يمكن تعديل تشكيلتها من خلال تبادل الرسائل و تجتمع هذه الجنة مرتين في السنة بالتناوب على مستوى وزارة الصحة ووزارة الفلاحة.

 


شاركنا رأيك في وزارتا الفلاحة والصحة توقعان اتفاقية لحماية عمال القطاع الفلاحي و فروعه من الأمراض المهنية

شاهد ايضا