هذا ما سيحدث في حال فوز المرشح السجين برئاسة تونس

هذا ما سيحدث في حال فوز المرشح السجين برئاسة تونس

أعلنت الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات التونسية، اليوم الثلاثاء، صعود كل من المرشحين قيس سعيد ونبيل القروي للجولة الثانية من الإنتخابات.
وحسب موقع “سكاي نيوز عربية”، حصل قيس سعيد على 18.4 بالمئة من نسبة الأصوات، فيما حصل نبيل القروي، على نسبة 15.58 بالمئة.

وأوضحت الهيئة، ماالذي سيحدث في حال فوز نبيل القروي، القابع في السجن، برئاسة البلاد.

و قالت الهيئة، إنه في حال فاز القروي بالإنتخابات، فسيتم إعلان فوزه طالما لا يوجد حكم نهائي بحقه يمنعه من ممارسة حقوقه السياسية، أو بسجن أكثر من 10 سنوات.

وكانت حملة نبيل القروي، قد صرحت بإنها أودعت طلبا لدى المحكمة، لإستصدار قرار بإطلاق سراح مرشحها.

ونبيل القروي، هو رجل أعمال وسياسي “56 عاما”، يملك شركات إعلامية وناشط في مجال الأعمال الخيرية.

ويقبع نبيل القروي في السجن، بتهمة التهريب الضريبي وتبييض الأموال، وتولت زوجته إدارة حملته الإنتخابية.


شاركنا رأيك في هذا ما سيحدث في حال فوز المرشح السجين برئاسة تونس

شاهد ايضا