طائرة للجوية الجزائرية غادرت قسم الصيانة بدون قطعة في الهيكل الخارجي

طائرة للجوية الجزائرية غادرت قسم الصيانة بدون قطعة في الهيكل الخارجي

بعث مدير قسم الصيانة بشركة الجوية الجزائرية برقية لجميع المسؤولين في القسم، يعلمهم فيها بوجود مشاكل سلامة خطيرة على الطائرات صارت ظاهرة مستمرة ومقلقة، ما تسبب في مغادرة طائرة لقسم الصيانة بدون إحدى الأجزاء الخارجية لهيكلها.

وفي برقية مؤرخة في 17 ماي 2019 موقعة باسم مدير قسم الصيانة سعيد بولعواد، تحصلت “سبق برس” على نسخة منها، ورد بأنه تمت ملاحظة نقائص في عمليات المراقبة المبرمجة على اختلافها (A و C)، مشيرا على أن هذه الاختلالات والنقائص “تؤثر على عملية الاستغلال وتطرح مشكلا جديل للسلامة وصارت مستمرة ومقلقة”.

ولفتت البرقية إلى أن الحادثة الأخيرة التي تم تسجيلها تعود ليوم 15 ماي 2019، لطائرة ذات الترقيم A7T-VJN، وقد غادرت من دون أحد الأجزاء الخارجية لهيكل الطائرة. وحذرت البرقية جميع مسؤولي قسم الصيانة بأن هذه النقائص والهفوات لن يتم التسامح معها مستقبلا، وطلب موافاة مديرية قسم الصيانة بتقرير مفصل عن الحادثة، وأمرت بلجنة تحقيق مهنية مستعجلة في الحادثة.

وحسب ما تسرب لـ “سبق برس” فإن هناك جو من الضغط يسود وسط عمال قسم الصيانة بعد العقوبات التي طالت نقابيين في وقت سابق وخصم الأجور اثر الحركات الاحتجاجية والإضرابات التي شنها العمال في الأشهر الأخيرة، وتماطل الإدارة في تطبيق الاتفاقية الجماعية التي وقعت عليها مع الشريك الاجتماعي.

شاركنا رأيك

شاهد ايضا