حجز المركبات التي تنقل المتظاهرين إلى العاصمة وغرامات مالية على أصحابها

حجز المركبات التي تنقل المتظاهرين إلى العاصمة وغرامات مالية على أصحابها

وجه الفريق أحمد قايد صالح تعليمات للدرك بحجز الحافلات والمركبات التي تستعمل في نقل المتظاهرين إلى العاصمة من ولايات أخرى.
هذه التعليمة الجديدة الموجهة لقيادة الدرك كشف عنها الفريق قايد صالح في خطاب ألقاه اليوم بالناحية العسكرية السادسة بتمنراست.
وقال الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع الوطني ورئيس أركان الجيش، إنه أسدى تعليمات إلى الدرك، بغرض التصدي الصارم لهذه التصرفات.
وكان قايد صالح يتحدث عن جلب متظاهرين من ولايات أخرى إلى العاصمة، لخلق “كل عوامل التشويش على راحة المواطنين”.
وقال قايد صالح “لاحظنا ميدانيا أن هناك أطرافا من أذناب العصابة ذات النوايا السيئة، تعمل على جعل حرية التنقل ذريعة لتبرير سلوكها الخطير”.
وأضاف أن “عددا من المواطنين يتم جلبهم من مختلف ولايات الوطن إلى العاصمة، لتضخيم الأعداد البشرية في الساحات العامة التي ترفع شعارات مغرضة وغير بريئة تتبناها هذه الأطراف”.

واعتبر قائد أركان الجيش أن الغرض الحقيقي من وراء كل ذلك، هو “تغليط الرأي العام لتصور نفسها أبواقا ناطقة باسم الشعب الجزائري”.
وشدد الفريق قايد صالح على أنه أمر الدرك بالتطبيق الحرفي للقوانين السارية المفعول.
وأوضح المتحدث أن تعليماته نصت على توقيف العربات والحافلات التي تنقل المتظاهرين وحجزها وفرض غرامات مالية على أصحابها.


شاركنا رأيك في حجز المركبات التي تنقل المتظاهرين إلى العاصمة وغرامات مالية على أصحابها

شاهد ايضا