تنصيب ملاح على رأس محافظة الطاقة الذرية وتنصيب المدراء العامين لبنك التنمية المحلية والبنك الوطني

تنصيب ملاح على رأس محافظة الطاقة الذرية وتنصيب المدراء العامين لبنك التنمية المحلية والبنك الوطني

تم هذا الخميس على مستوى مركز البحث النووي بالجزائر تنصيب عبد الحميد ملاح على رأس محافظة الطاقة الذرية خلفا لمرزاق رمكي الذي أنهيت مهامه بهذه الصفة أمس الأربعاء من قبل رئيس الدولة عبد القادر بن صالح.وأشرف وزير الطاقة محمد عرقاب على مراسم التنصيب بحضور الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز شاهر بولخراص و المدير العام لمجمع سوناطراك رشيد حشيشي و كذا إطارات من الوزارة و المحافظة.

وفي كلمة له بالمناسبة دعا عرقاب المحافظ الجديد عبد الحميد ملاح إلى “رفع تحدي العصرنة بغرض تحديث و تطوير الهيئة و كذلك التكفل بتكوين الموارد البشرية و توفير كل الظروف الكفيلة بتشجيع البحث و تطوير حلول في صالح الطاقة النووية السلمية في عدة مجالات على غرار الصحة و الفلاحة و الموارد المائية و الصناعة و البيئة”.

كما ذكر الوزير بالمسار الأكاديمي والمهني للمحافظ الجديد عبد حميد ملاح ابتداء من كونه “خريج المعهد الوطني للمحروقات و الكيمياء ببومرداس ومتحصل على عدة شهادات منها دبلوم مهندس دولة في التكرير والبتروكيمياء وشهادة ماجستير في الهندسة النووية و دكتوراه في هندسة العمليات”مضيفا انه تقلد عدة مناصب في مجال البحث ليعين في سنة 1998 مديرا بالنيابة لمركز تطوير المواد بمحافظة الطاقة الذرية .

وكان ملاح -يضيف الوزير- قد شغل سنة 2003 منصب مدير عام بالنيابة لمركز البحث النووي لدرارية ثم في سنة 2006 عين في منصب مدير عام بالنيابة لمركز البحث النووي بالجزائر.

وبعد ان أكد عرقاب ان محافظة الطاقة الذرية “تقوم بتحضير إدخال الكهرونووي (إنتاج الكهرباء عن طريق الطاقة النووية) كمصدر للطاقة في المزيج الطاقوي الوطني وذلك تماشيا مع استراتيجية القطاع لتنفيذ برنامج الانتقال الطاقوي، دعا المحافظ الجديد إلى” العمل لتحقيق هذا الهدف الصعب ولكن ليس مستحيلا”.

من جهته قال المحافظ الجديد عبد الحميد ملاح من جهته أنه سيبذل قصارى جهده لتحقيق هذه الأهداف وخاصة ما تعلق بإنشاء محطة نووية لإنتاج الكهرباء مستقبلا و تطوير كفاءات جزائرية مختصة و كذا العمل على إعادة تكوين الإطارات للتماشي مع التطورات الحديثة في هذا المجال.

وأضاف بالقول”أنا أدرك مدى ثقل هذه المسؤولية التي وضعت على عاتقي وأعلم مدى التحديات التي تنتظرني غير أني مصمم على رفع التحدي وتجنيد كل الكفاءات لتحقيق رفاهية البلاد”.

تنصيب المدراء العامين بالنيابة الجدد لبنك التنمية المحلية والبنك الوطني الجزائري

هذا كما تم اليوم بمقر وزارة المالية، تنصيب المدراء العامين الجدد بالنيابة لكل من بنك التنمية المحلية والبنك الوطني الجزائري, على التوالي كل من رشيد بلعيد والهواري رحالي , وفق بيان للوزارة .وشغل بلعيد الذي خلف مكان محمد كريم على رأس بنك التنمية المحلية, قبل تعيينه وظيفة المندوب العام للجمعية المهنية للبنوك والمؤسسات المالية, حسب نفس المصدر.أما بالنسبة لرحالي, فقد شغل قبل تعيينه, وظيفة نائب المدير العام ببنك التنمية المحلية, يضيف البيان.


شاركنا رأيك في تنصيب ملاح على رأس محافظة الطاقة الذرية وتنصيب المدراء العامين لبنك التنمية المحلية والبنك الوطني

شاهد ايضا