المؤتمر الاستثنائي للأفلان عشية نهاية عهدة بوتفليقة

سليم.ف مرت القيادة الحالية لحزب جبهة التحرير الوطني، التي يترأسها معاذ بوشارب،إلى السرعة القصوى في عملية ركوب موجة الحراك الشعبي التي تعرفه الجزائر منذ تاريخ الـ22 من فيفري الفارط. تعتزم قبل أيام فقط من نهاية عهدة الرئيس بوتفليقة الرابعة التي تُصادف يوم 28 أفريل إجراء المؤتمر الاستثنائي للأفلان.وهو الأمر الذي أكدته «سميرة كشكوش» عضو هيئة التسيير …

شاركنا رأيك

شاهد ايضا