الإنحراف الخطير لمقري حول منطقة القبائل

الإنحراف الخطير لمقري حول منطقة القبائل

بعد الجدل الذي أثارته قضية المفاوضات السرية التي قام بها مع سعيد بوتفليقة، حاول عبد الرزاق مقري، رئيس حركة مجتمع السلم، اليوم الثلاثاء 14 ماي، تحويل الأنظار عن طريق منشور جديد على صفحته الرسمية على الفيسبوك، هاجم فيه منطقة القبائل.

وقال مقري “تابعت حصة رائعة انتهت الآن في قناة البلاد ضمن سلسلة ” تاريخ مباشر” . تعطي صورة عن جرائم فرنسا منذ السنوات الأولى للاحتلال أنصح الذين يحبون فرنسا متابعتها فستكون على اليوتيوب، كما أن الحصة تعطي صورة واضحة ودقيقة على تآمر فرنسا في منطقة القبائل بما يشرح كثيرا من الظواهر التي نراها اليوم. الحصة علمية موضوعية موثقة بالمراجع لا توجد فيها أي خلفية أيديولوحية”.

مقري لا يفسر طبيعة هذه “الظواهر” التي لاحظها اليوم في المنطقة، لكن هذه الخرجة منه تشبه الهجوم الذي قامت به شخصيات من قبل مستهدفة المنطقة، لؤكد انضمامه بطريقة مباشرة أو غير مباشرة إلى الأصوات التي تسعى إلى تقسيم الجزائريين والإضرار بالحراك الشعبي.

شاركنا رأيك

شاهد ايضا