محافظة قدماء الكشافة الاسلامية بالعاصمة تطلق مسابقة للرسم حول “حماية البيئة” لفائدة الأطفال - الجزائر

محافظة قدماء الكشافة الاسلامية بالعاصمة تطلق مسابقة للرسم حول “حماية البيئة” لفائدة الأطفال

محافظة قدماء الكشافة الاسلامية بالعاصمة تطلق مسابقة للرسم حول

الجزائر – أطلقت الجمعة محافظة ولاية الجزائر لقدماء الكشافة الاسلامية الجزائرية مسابقة للرسم تحت شعار”الشطارعن بعد”عبر الأنترنت  تخص مجال حماية البيئة لمرافقتهم خلال فترة الحجر الصحي , حسبما علم لدى المكلف بالإعلام لدى ذات المحافظة.

وأوضح عيلول أنيس في تصريح لوأج على هامش انطلاق فعاليات المسابقة رمزيا من مقر فوج العلامة عبد الحميد بن باديس ببلدية برج الكيفان بالجزائر العاصمة أن هذه المسابقة تتزامن وإحياء اليوم العالمي لحماية البيئة وذلك بهدف تشجيع الأطفال على الابداع وممارسة نشاطات فنية خلال فترة الحجر الصحي الجزئي للتقليل من الملل وكذا غرس قيم المحافظة على البيئة .

وأفاد ذات المسؤول بأن المسابقة تندرج في إطار الحملة التحسيسية لمجابهة تفشي فيروس كورونا للقيادة العامة لقدماء الكشافة الاسلامية الجزائرية  وذلك بمرافقة الأطفال خلال التزامهم بالحجر الصحي .

و تجري هذه المسابقة الخاصة بالرسم عبر الانترنت  لفائدة الأطفال  الصغار من منتسبي مختلف الأفواج الكشفية بالعاصمة (ما بين 6 و 12 سنة) و تخص مجال حماية البيئة و المحيط و ذلك انطلاقا من البيت  بهدف إدخال الحركية والنشاط لهؤلاء في حياتهم اليومية و تنمية قدراتهم  الفنية في هذا الوضع الصحي الاستثنائي ، و إبراز إبداعاتهم في مجال حماية البيئة .

وأبرز المتحدث أن المسابقة مفتوحة لهؤلاء الأطفال خلال فترة الحجر و ذلك لغاية 25 يونيو الجاري , لافتا الى أن لجنة تحكيم خاصة ستقوم بتقييم الرسومات الفنية التي سيتم إرسالها في حين سيتم توزيع الجوائز في حفل بمناسبة احياء عيدي الاستقلال والشباب 5 يوليو القادم وفي حال عدم رفع الحجر الصحي بشكل كامل خلالها سيتلقى الفائزين بالمسابقة هداياهم في منازلهم لإدخال الفرحة والبهجة على قلوبهم.

من جهة أخرى أشار نفس المصدر إلى تنظيم القيادة العامة لقدماء الكشافة الاسلامية الجزائرية عبر مختلف الأفواج الكشفية على المستوى الوطني بمناسبة اليوم العالمي لحماية البيئة المصادف ل 5 يونيو لمجموعة من النشاطات التحسيسية والبيئية على غرار توزيع الكمامات و غرس الأشجار عبر الفضاءات الغابية والأحياء وكذا حملات تحسيسية تخص ضرورة التقيد بقواعد الوقاية من تفشي فيروس كوفيد 19 كالاتزام بوضع الكمامات  الواقية و التقيد بشروط النظافة الصحية والتباعد الاجتماعي لتفادي مخاطر الإصابة.