قبيل زيارته الرسمية إلى البلاد اليوم

أردوغان: ارفعوا القيود عن الصادرات التركية..وسنعوّضكم عن الاتحاد الأوروبي

أردوغان: ارفعوا القيود عن الصادرات التركية..وسنعوّضكم عن الاتحاد الأوروبي

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن الجزائر تلعب دورا أساسيا في تحقيق الأمن بالمنطقة وتشكل مثالا للاستقرار في "محيط يشهد اضطرابات مستمرة".

واعتبر أردوغان ، الذي يصل اليوم إلى الجزائر في زيارة رسمية تستمر إلى غاية 28 فيفري ، أن الجزائر "دولة صاعدة وتعد مثالا للاستقرار في منطقة تشهد اضطرابات مستمرة"، مشيرا إلى أن بلاده تولي أهمية كبيرة لتعزيز علاقاتها وتطوير تعاونها مع الجزائر في جميع المجالات، وذلك في حوار أدلى به لجريدة الشروق الجزائرية.

وأبرز الرئيس التركي متانة العلاقات بين الجزائر وتركيا التي يميزها "تاريخ وبطولات وتراث ثقافي مشترك"، معربا عن أمله في أن "تكتسب العلاقات الثنائية زخما" بمناسبة هذه الزيارة.

وأكد أردوغان أن الطرف التركي سيسعى بمناسبة هذه الزيارة إلى "تعميق التعاون بين البلدين في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والسياحية، فضلًا عن مجالي الطاقة والأمن".

أردوغان: ارفعوا القيود عن الصادرات التركية..وسنعوّضكم عن الاتحاد الأوروبي

وفي المجال الاقتصادي ، قال أردوغان :"ندرك التحديات الاقتصادية التي تواجهها الجزائر نتيجة انخفاض أسعار الطاقة، ونحن على استعداد لتقديم الدعم اللازم من أجل تجاوز هذه المشكلة" ، قبل أن يضيف:"في الوقت نفسه يتعين علينا تجنب الخطوات التي من شأنها أن تعيق النمو التجاري بين بلدينا"، وذلك في إشارة إلى الإجراءات التي فرضتها الجزائر على عمليات الاستيراد والتي أثرت على المبادلات التجارية بين الجزائر وتركيا على غرار دول أخرى.

وقال أردوغان:" فرض نظام الحصص وطلبات الترخيص على السلع المستوردة من قبل الجزائر، تؤثر بشكل سلبي في علاقتنا التجارية، كما أن هذه الإجراءات تؤدي إلى استيراد المنتجات التي تحتاجها الجزائر من الاتحاد الأوروبي بدلًا من تركيا بتكلفة أعلى، وذلك استنادًا إلى اتفاقية التجارة الحرة المبرمة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي"، مؤكدا استعداد بلاده لتعويض الاتحاد الأوروبي "بتوفير هذه السلع بتكلفة أقل وبجودة عالية"، مطالبا بوضوح بإلغاء هذه التدابير بأسرع وقت ممكن للمساهمة في زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين ، حسبه.

منح دراسية للطلبة الجزائريين في تركيا

وفي الجانب الثقافي ، قال أردوغان أن الجزائر"ترحب دائما بجميع الفعاليات الثقافية التي نعتزم إقامتها على أراضيها"، مذكرا بمشاريع الترميم التي تجري بالتعاون بين وزارة الثقافة الجزائرية ووكالة التعاون والتنسيق التركية لصون التراث الثقافي المشترك بين البلدين، على غرار جامع كتشاوة بالجزائر العاصمة.

وفي مجال التكوين والتعاون العلمي، أشار السيد أردوغان الى أن بلاده "توفر إمكانية التعليم للطلبة الجزائريين في تركيا منذ عام 1992 من خلال المنح الدراسية"، مؤكدا أن هذا التعاون من شأنه أن يؤسس "أرضية سليمة للتقارب بين الأجيال الشابة وأن يساهم في تعزيز العلاقات التاريخية بين البلدين".

تسهيلات للحصول على تأشيرة تركيا للجزائريين

وبخصوص منح تأشيرات الدخول بين البلدين ، قال الرئيس التركي إن بلاده تتبع "نظاما مرنا" في منح التأشيرات للمواطنين الجزائريين، وأبرز أردوغان أنه بإمكان رجال الأعمال الجزائريين الحصول على تأشيرات دخول طويلة الأمد من دون الحاجة إلى تلقي رسائل دعوة من تركيا، داعيا السلطات الجزائرية إلى أن تتبع نظام منح تأشيرة أكثر مرونة حيال المواطنين الأتراك وعلى رأسهم رجال الأعمال، مؤكدا على أن هذه التسهيلات من شأنها أن توفر عوائد كبيرة للسياحة الجزائرية، حسبه.

القراءة من البلاد

شاركنا رأيك

Click me to scroll