الجزائر صوتت للملف المغربي رفقة تونس وليبيا

الأمين العام للفاف: "من واجبنا كدولة جارة وشقيقة أن ندعم الملف المغربي"

الأمين العام للفاف: "من واجبنا كدولة جارة وشقيقة أن ندعم الملف المغربي"

أكد الامين العام للفاف، محمد ساعد، أن الجزائر قامت بواجبها كدولة جارة وشقيقة في دعم الملف المغربي، والاتحاد الجزائري تفاجأ للفرق الشاسع في النقاط بين المغرب والملف الأمريكي وبدوره يتأسف للشعب المغربي الشقيق بعد الفشل في احتضان مونديال 2026، خاصة وأن الملف المغربي كان قويا وثريا إلا أن حسابات المال رجح كفة الملف الأمريكي المشترك.

وأضاف محمد ساعد في حوار مع موقع "أصوات مغاربية" أن أعضاء الفيفا اختارو الملف الأمريكي المشترك بسبب الأرباح الكبيرة التي سيجنيها الاتحاد الدولي نظرا للأسعار المرتفعة التي عرضها الملف الامريكي المشترك، عكس الملف المغربي الذي اقترح أسعار في المتناول، كما ان الملف المغربي كان بإمكانه الفوز لانه يحمل معيارين أساسين في الاختيار وهما التوقيت المناسب لـ80 في المائة من البلدان عبر العالم، وكذا القرب الجغرافي بين الملاعب، لكن في الأخير لغة المال هي التي تفوقت.

اما بخصوص التفكير مستقبلا في الترشح بملف مشترك بين المغرب، الجزائر وتونس والذي اقترحه رئيس الفاف، خير الدين زطشي، فأكد ساعد أن الفكرة جيدة ولم لا التقدم مستقبلا بملف مشترك لزيادة الحظوظ في الفوز بتنظيم مونديال لثاني مرة على الأراضي الإفريقية.

القراءة من البلاد

شاركنا رأيك

Click me to scroll