اتحاد الإذاعات العربية لم يتفق مع الفيفا على نقل المباريات

هذه “بدائل” الجزائريين لمتابعة المونديال

هذه “بدائل” الجزائريين لمتابعة المونديال


مباريات المنتخبات العربية على "بيين سبورت" المفتوحة ..والمربع الذهبي والنهائي أيضا!
تنطلق الخميس مباريات كأس العالم 2018 بإجراء المباراة الافتتاحية بين روسيا والسعودية، والذي لن يجد الجزائريون خلاله صعوبات كبيرة في متابعة مباريات المونديال الروسي رغم الحصرية التي تملكها قنوات “بيين سبورت” القطرية في نقلها بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، على اعتبار أن هناك قناتين ألمانيتين مفتوحتان على القمر الصناعي “أسترا”، ستنقلان كل المباريات الـ64 مجانا، فضلا عن القناة الفرنسية المعروفة “tf1″، المفتوحة والتي تبث بتقنية “TNT” المكسورة التشفير في العديد من أجهزة الاستقبال، ستنقل بدورها 28 مباراة كاملة، وهو ما ينهي كابوس الجزائريين في البحث عن قنوات ناقلة لهذا الحدث المونديالي الكبير في ظل غلاء الاشتراكات في القناة البنفسجية.

وكانت عدة مصادر إعلامية ألمانية وفرنسية كشفت عن برنامج نقل مباريات كأس العالم 2018 رسميا، على قنوات مفتوحة بالنسبة للجزائريين، الذين لن يكلفهم مشاهدة المونديال أعباء مالية إضافية ولا عناء آخر يضاف إلى صدمة غياب “الخضر” عن المونديال، مادام أن المباريات الـ64 ستكون منقولة على القناتين الألمانيتين المفتوحتين على القمر الصناعي أسترا “ZDF وARD” بالتساوي، حيث ستنقل كل قناة عددا معينا من اللقاءات بالاتفاق بين الطرفين، علما أن القناتين مملوكتان للدولة الألمانية التي كانت حرصت على توفير الخدمة العمومية والمجانية للألمان بنقل المنافسات الرياضية الكبيرة مجانا وبدون تشفير، كما حدث في مونديال 2014 ويورو 2016، وهو المبدأ الذي يرفض الألمان التنازل عنه، ما يجعل الجزائريين من أكبر المستفيدين في هذه القضية، على اعتبار أنه يمكنهم متابعة المباريات مجانا وباستعمال جهاز استقبال عادي والأرخص في السوق، ولن يكون بث المباريات باللغة الألمانية عائقا أمام الجزائريين مادام أن لكرة القدم لغة عالمية يفهمها الشغوفون بها.

إلى ذلك، يتوفر الجزائريون على حل آخر لمتابعة مباريات المونديال باللغة الفرنسية، مادام أن قناة “TF1” ستنقل بالاتفاق مع المالك الحصري للحقوق “بيين سبورت”، 28 مباراة كاملة، وتتضمن هذه الباقة أهم المباريات في كأس العالم 2018، منها خمس مباريات من الدور ثمن النهائي، وثلاث أفضل مباريات من الدور ربع النهائي والمربع الذهبي والمباراة الترتيبية والنهائي، ما يعني بأن الجزائريين بإمكانهم متابعة أفضل مباريات المونديال الروسي وأهمها باللغة الفرنسية، علما أن هذه القناة الفرنسية مكسورة التشفير ومتوفرة على العديد من أجهزة الاستقبال سواء العاملة بالانترنيت أو دونها، وتعد هذه الحلول المطروحة والمجانية وغير المكلفة خيار الجزائريين لمتابعة المونديال الروسي دون تكاليف إضافية وباهظة تتزامن مع شهر رمضان والاحتفال بعيد الفطر المبارك.

هذا وكانت قناة “بيين سبورت” القطرية المالكة لحقوق بث المونديال في المنطقة العربية، وبعد كل الجدل الذي صاحب عدم توصل البلدان العربية التي تشارك منتخباتها في هذا المونديال لاتفاق معها يقضي بنقل مباريات المونديال، قررت، حسب مصادر متطابقة، نقل مباريات المنتخبات العربية في كأس العالم على القناة المفتوحة، كما ذهبت مصادر أخرى إلى أن القناة القطرية قد تنقل مباراتي المربع الذهبي والنهائي والترتيبية على المفتوحة أيضا في انتظار تأكيد ذلك، وهو ما قد يكون حلا آخر للجزائريين لمتابعة مباريات كأس العالم الذي يغيب عنه “الخضر”.

من جهة أخرى، لن يكون بإمكان التلفزيون الجزائري العمومي نقل بعض المباريات المونديالية، بعد عدم توصل اتحاد الإذاعات العربية لاتفاق مع قناة “بيين سبورت” لشراء حقوق البث، وهو الذي تفاوض معها بوساطة من الاتحاد الدولي لكرة القدم، وقالت بعض المصادر الإعلامية العربية، إن اتحاد الإذاعات العربية تفاوض على الحصول على بث 24 مباراة مونديالية تشمل مقابلات المنتخبات العربية الأربعة المشاركة في المونديال الروسي، ودون توضيح آخر بخصوص بث المباريات الكبيرة بما فيها المربع الذهبي والنهائي، وقدرت ذات المصادر قيمة الاتفاق بحوالي 40 مليون دولار كانت ستدفع من خزينة اتحاد الإذاعات العربية.

القراءة من الشروق

شاركنا رأيك

Click me to scroll