هذا ما وقع للسائق الذي دهس التلاميذ والمارة ببلدية بوقرة بولاية البليدة

بينت نتائج التحقيق الأولية حول أسباب وقوع حادث دهس مواطنين في بداية ظهيرة الثلاثاء ببلدية بوقرة شرق البليدة عن أن السائق اصيب بوعكة صحية مما أدى به الى فقدان التحكم في مركبته.

وحسبما ذكره رئيس ديوان والي ولاية البليدة آيت احمد محمد الطاهر في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية فإن السائق الذي يعاني من أمراض مزمنة (ارتفاع ضغط الدم و السكري) أصيب بوعكة صحية اثناء قيادته للمركبة مما أدى به الى فقدان التحكم فيها و دهس عدد من المارة.

وأضاف آيت أحمد ان الحصيلة النهائية للحادث اسفرت عن مصرع أربعة اشخاص رجل (63 سنة) وامرأة (55 سنة) وطفلة (13 سنة) و طفل (12 سنة) و إصابة 20 شخصا بجروح متفاوتة الخطورة مشيرا الى ان جميع الجرحى بما فيهم سائق المركبة تلقوا الإسعافات اللازمة وغادروا المستشفى ما عدا أربعة أطفال خضعوا لعمليات جراحية.

ضحايا مأساة البليدة يتحدثون

روى ناجون وأولياء الضحايا في لقاءات مع "البلاد" تفاصيل حادث المرور المأساوي الذي كانت بلدية بوقرة بولاية البليدة مسرحا له.

 

القراءة من البلاد

شاركنا رأيك

Click me to scroll