أول تصريح من مصالح الأمن حول قضية مقتل الطالب أصيل بالجزائر العاصمة

أكد رئيس أمن ولاية الجزائر مراقب شرطة محمد بطاش، اليوم الثلاثاء 12 فيفري، أن التحقيقات بشأن مقتل الطالب أصيل بلالطة مفتوحة، واعدا بتقديم كل التفاصيل لاحقا.

وقال رئيس أمن ولاية الجزائر، خلال ندوة صحفية على مستوى المصلحة الولائية للأمن العمومي بباب الزوار لعرض حصيلة نشاطات مختلف وحدات الأمن الولائي للجزائر العاصمة خلال 2018: “أؤكد أن التحقيق مفتوح تحت إشراف السيد وكيل الجمهورية المختص إقليميا وسنوفيكم بكل النتائج المتوصّل إليها”.

وأضاف أنه يتم ضمان عند “كل المؤسسات التربوية وبجميع أطوارها والمؤسسات الجامعية التواجد اليومي بقرب هذه المؤسسات والقيام بدوريات والتدخل عند الحاجة”.

كما أكد مراقب الشرطة أن قوات الأمن لا تدخل الحرم الجامعي إلا بتسخيرة، حيث قال “تعرفون أن الجامعة هي حرم ويتم التدخل وفق تسخيرة المسؤولين على الجامعة والتواجد”.

القراءة من TSA

شاركنا رأيك

Click me to scroll