سلماني يكشف عن كل شيء خاص بالسكن و ملفات أخرى في ندوة صحفية نشطها بمقر الولاية

سلماني يكشف عن كل شيء خاص بالسكن و ملفات أخرى في ندوة صحفية نشطها بمقر الولاية

عقد محمد سلماني والي عنابة أمسية الأحد ندوة صحفية على مستوى مقر الولاية وذلك من أجل الحديث عن مختلف القطاعات والمشاريع التنموية وذلك بعد حوالي السنة من توليه إدارة الجهاز التنفيذي بهذه الولاية الشرقية.

هل تم تنفيذ البرنامج الاستعجالي لقطاع المياه بالشكل الكامل؟

البرنامج الاستعجالي تم تنفيذه وخصص له غلاف مالي معتبر قدره 1000 مليار سنتيم، المياه الصالحة للشرب توزع حاليا في معظم البلديات بشكل يومي ما عدى سيدي عمار وواد العنب ونحن نعمل على جعل التوزيع فيهما يوميا.

وماذا عن الأشخاص الذين اضطروا للسكن في ولايات أخرى بسبب ظروف العمل رغم أحقيتهم بالاستفادة من السكن في عنابة؟

أطلب منهم أن يصارحوننا فقط، من تتوفر فيه الشروط سيستفيد من سكن، لذا لا داعي للتزوير.

بمن سيستبدل أولئك الذين تم إسقاطهم من القائمة؟

سيستبدلون بأصحاب الطعون وذلك بعد دراسة ملفاتهم.

بالنظر إلى كل التجاوزات التي حدثت في القائمة الأولية، ما مصير المتسبب في ارتكاب هذه الأخطاء عند إعداد القائمة؟

الوقت لإعداد القائمة كان قصيرا مقابل العدد الكبير للطلبات، لذلك كان من الصعب معالجة الملفات، لكن ما حصل في هذه القائمة أعطانا درس، يجب تكوين أعضاء لجان السكن بالشكل اللازم وسيتم الاستعانة مستقبلا بموظفي مختلف الإدارات من أجل النزول إلى الميدان والتحقيق كما حدث مؤخرا، هذا الأمر لن يقتصر على بلدية عنابة، لأن التحقيقات ستكون بنفس الطريقة في كافة البلديات.

هل جميع المستفيدين سيرحلون إلى «ذراع الريش»؟ وهل المدينة الجديدة جاهزة من كافة النواحي لاستقبالهم؟

نعم، الجميع سيرحل إلى المدينة الجديدة، تقدم الأشغال في مختلف المشاريع التي سيرحل لها المستفيدون جيد، الماء، الكهرباء والغاز متوفرة، حتى المرافق العمومية، المؤسسات التربوية قريبة من الانتهاء، إضافة إلى الملحقات الإدارية، مراكز الصحة الجوارية، مقرات الأمن التي شارفت على الانتهاء والإجراءات المتعلقة بضمان توفر النقل، سنواصل عملية القرعة لمختلف الأحياء إلى غاية الانتهاء منها والشروع في عملية الترحيل قبل الدخول الاجتماعي حتى يستطيع الأولياء تسجيل أبنائهم في المؤسسات التربوية الجديدة.

هل ستكون هناك لجان لاسترجاع السكنات العمومية الإيجارية التي بيعت أو أجرت لطرف ثاني على غرار اللجان التي نزلت للميدان لغربلة قائمة المرشحين للاستفادة من «السوسيال»؟

إذا وقفنا على حالات لأشخاص تاجروا بالسكنات العمومية الإيجارية فسنحولها إلى العدالة، مؤخرا قمنا بعملية مماثلة متعلقة بسكن في حي أول ماي.

متى سينطلق إنجاز مشروع 1500 سكن ترقوي مدعم في الكاليتوسة؟

لقد تم اختيار الأرضية، والعملية المتعلقة بهذا المشروع تنقسم إلى شقين، الشق الأول يتعلق بدراسة الملفات من قبل اللجان المختصة والشق الثاني اختيار المقاولين، لم نجد إلى غاية الآن مرقي يكون في مستوى الرهان خصوصا من ناحية الالتزام بموعد تسليم المشروع، لأننا لا نريد تكرار خطأ «كاراتاس» (شركة تركية لم تف بالتزاماتها بخصوص مشروع سكنات ترقوية مدعمة في البركة الزرقاء).

وماذا عن مشروع السكن الترقوي المدعم في منطقة سيدي عيسي؟

أنا لست ضد أي شخص، القضية ما تزال في العدالة، لا يمكنني القيام بشيء ما تزال لم يفصل فيها، لقد التقيت بهم في العديد من المرات وأعطيت لهم الأولوية في مشروع 1500 بالكاليتوسة، أوجه لهم نداء، بأن خيار الكاليتوسة ليس سيئا، البناء يكون هناك يكون سريعا وجميع المرافق الضرورية متوفرة.

هل من جديدة بخصوص مشروع «عدل 2»؟

الولاية استفادت من حصة جديدة بـ 8000 سكن في إطار برنامج «عدل»، العجز يقدر بحوالي 2500 سكن، حصة 3000 سكن من الحصة الإجمالية الإضافية سيتم إنجازها على مستوى منطقة عين جبارة التي تتوفر فيها كافة المرافق الضرورية، كما أن أرضيتها سهلة للبناء على خلاف الأراضي المتوفرة في المدينة الجديدة.

بعد مرور قرابة السنتين من تهديم البنايات الهشة في «المحافر» وترحيل أصحابها نحو الكاليتوسة، إلا أن تلك الأرضية لم تستغل إلى غاية الآن...

هناك العديد من المقترحات التي ندرسها بخصوص ما سيتم إنجازه مكان السكنات الهشة التي تم تهديمها على مستوى منطقة المحافر، لكن المقترح الأقرب للتنفيذ هو ذلك الذي وصلنا من المجلس الشعبي الولائي والمتمثل في جعله فضاء للنزهة باعتبار أن ولاية عنابة بحاجة ماسة لمثل هذه الفضاءات.

هل يمكن أن نشهد مستقبلا إعادة بعث مشروع السكنات الريفية في ولاية عنابة؟

نحن نقوم بدراسة معمقة لملف السكن الريفي بعنابة، الولاية سياحية وليس لدينا ما يكفي من العقار لمثل هذا المشروع، سنحاول إعادة بعث هذا النوع من السكنات مستقبلا على أن يكون إنجازها في مناطق بعيدة عن الساحل، لكن حاليا نحن نعمل على إنهاء الملفات العالقة أولا.

كم عدد البيوت الفوضوية التي تم تهديمها من وصولك إلى الولاية؟

قمنا بتهدم 2600 بيت فوضوي خلال سنة أغلبها في بلدية البوني، من يرحل من بيته الفوضوي في سيدي سالم أو في أي منطقة أخرى عليه تهديمه وذلك حتى تضمن القضاء النهائي على هذه البيوت.

هل يمكن أن يرفع التجميد عن الترامواي مستقبلا؟ وما حقيقة الاستغناء عن المشروع؟

الترامواي مجمد وليس موقف، الحكومة شرعت في رفع التجميد تدريجيا عن العديد من القطاعات ونأمل أن يشمل هذا الأمر مشروع الترامواي مستقبلا.

ما هي المشاريع التي سيتم تخليد من خلالها ذكرى 20 أوت؟

سنقوم بتوزيع سكنات من مختلف الصيغ، سنقوم أيضا وضع حجر الأساس لمشروع إنجاز قصر معارض على مستوى طريق المطار، سيكون مقابل مشروع المركز التجاري «أرديس»، نريد إحياء طريق المطار من خلال هذا النوع من المشاريع.

متى سيتم طمر أنبوب أسميدال؟

المؤسسة تقوم بدراسة معمقة من أجل طمر الأنبوب، لأن العملية مثل هذه تتطلب حماية الأنبوب والمواطنين حتى وإن كان الأنبوب تحت الأرض، لأن الخطر ممنوع في مثل هذه الحالات.

هل من جديد بخصوص مشروع تركيب سيارات علامة «فيات» في عنابة؟

مشروع فيات لا يوجد فيه جديد، هناك مشروع للسيارات الكهربائية بالشراكة مع الإيطاليين على مستوى بلدية التريعات، من يريد الاستثمار فالعقار الصناعي متوفر بالولاية، ونعطي كل مستثمر فترة ستة أشهر لإظهار جديته في تنفيذ مشروعه، استعدنا عن طريق العدالة العديد من الأوعية العقارية من مستثمرين لم ينفذوا مشاريعهم، حيث قمنا باستعادة على سبيل المثال 12 وعاء في مجاز الغسول، واسترجعنا الوعاء المحاذي لحديقة التسلية التي سينجز فيه موقف سيارات ذو عدة طوابق.

القراءة من اخر ساعة

شاركنا رأيك

Click me to scroll