قرار تاريخي لوزارة السكن و خبر مفرح لمكتتبي "عدل " و باقي الصيغ المدعمة

قرار تاريخي لوزارة السكن و خبر مفرح لمكتتبي "عدل " و باقي الصيغ المدعمة

قررت وزارة السكن رسميا إتاحة حق الإستفادة من البرامج السكنية المدعمة لفائدة المواطنين الواردة أسمائهم في البطاقية الوطنية للسكن دون ان يكون لهم سكن لائقا او عقار يمكن التصرف فيه للبناء بشكل فردي وهو ما يزيل كما من الهواجس و عدم اليقين لدى مكتتبي مختلف الصيغ السكنية خاصة الورثة في املاك الشيوع و من يشغلون سكنات وظيفية و السكنات الضيقة .

و حدد المنشور رقم 1 المؤرخ في 8 افريل 2018 المعدل والمتمم للمنشور رقم المؤرخ في 16 اكتوبر2014 , 10 فئات بات مسموح لهم رسميا إقتناء السكن المدعم

الورثة الذين يمتلكون حصصا في اراضي الشيوع

ويتعلق الأمر بكل من مالكي عقار مبني على أرض شيوع على مساحة تساوي او اقل من 70 متر مربعي ومالكي قطعة ارض في الشيوع عبر 19 ولاية بالشمال (لا تزيد مساحتها عن 120متر مربعي بالنسبة للبلديات التي تتواجد بعاصمة الولاية ولا تزيد عن 150 متر مربع بالنسبة لباقي البلديات), الى جانب الطالبين الذين يمتلكون في الشيوع حصة تقل او تساوي مساحتها 200 متر مربع في الولايات الأخرى.

كما تخص المذكرة الطالبين المالكين لقطعة ارض صالحة للبناء او المالكين لعقار ذي استعمال سكني عن طريق الهبة المتأتية حصرا من أوليائهم شريطة أن يقدموا " عقد الرجوع عن الهبة" يتم اعداده أمام الموثق قبل التسجيل في برنامج السكنات المدعمة كليا او جزئيا من قبل الدولة .

ويرفض كل عقد رجوع عن الهبة يحرر بعد التسجيل في برامج السكنات المدعمة كليا او جزئيا من طرف الدولة.

مالكي السكنات الضيقة

بالإضافة إلى ذلك الطالبين المالكين أو المستأجرين لسكنات ضيقة والتي تقل او تساوي 50 متر مربع ي بحيث ينبغي في هذه الحالة استكمال الملف بنسخة من عقد الملكية بالنسبة للطالب المالك وعقد الايجار بالنسبة لمستأجر السكن العمومي.

القراءة من البلاد

شاركنا رأيك

Click me to scroll